المساعدة

كما نثق بأنها أقرب من أي وقت مضى لتحقيق مكانة أولمبية!

ألا توافقنا الرأي بأن الرياضات الإلكترونية قد نجحت باكتساب حضور قوي يمكّنها من الدخول في الألعاب الأولمبية؟ تكتسب هذه الرياضات شعبية متنامية ازدادت وتيرتها بشكل خاص في السنوات القليلة السابقة، الأمر الذي جعل الكثيرين واثقين بأنها تستحق الصفة الأولمبية.

وتشير العديد من الآراء إلى ضرورة إضافة الرياضات الإلكترونية إلى قائمة الرياضات الأولمبية، ولعل أبرزها قدرة هذه الرياضات على الوصول إلى شرائح واسعة وجديدة من الجمهور، وبخاصة مواليد جيل الألفية الذين يبدون اهتماماً كبيراً بالرياضات الإلكترونية. ومع ذلك، ما يزال من الضروري توضيح بعد النقاط ذات الصلة بالرياضات الإلكترونية. فعلى سبيل المثال، لا توافق اللجنة الأولمبية الدولية إلى إدراج "ألعاب إطلاق النار" ضمن الألعاب الأولمبية، إلا انها أكثر تقبلاً للألعاب التي تتضمن رياضات افتراضية. وقد تم بالفعل اتخاذ الخطوات الأولى في هذا الاتجاه! ومن ناحية أخرى، قادت جائحة فيروس كورونا إلى ظهور أفكار جديدة تستحق النظر فيها.

وشهد عام 2021 تحقيق إنجاز كبير بها الإطار، إذ أُقيمت خلال المرحلة السابقة لإقامة الألعاب الأولمبية في طوكيو فعالية للرياضات الإلكترونية تحت مسمى "سلسلة الألعاب الأولمبية الافتراضية"، والتي شملت أنماطاً متنوعة من الرياضات مثل التجديف وركوب القوارب والبيسبول. وتتيح هذه الناحية للاعبين من مختلف أنحاء العالم قياس أدائهم عبر الوسائل الرقمية، وبالتالي استقطاب شرائح جديدة من الجمهور، وبخاصة عشاق الألعاب والرياضات الإلكترونية.

وبجانب ذلك، يجري التحضير حالياً لخطوة إضافية في هذا السياق، إذ سيتم إدراج الرياضات الإلكترونية كرياضة رسمية، أي يمكن للمشاركين فيها الحصول على ميداليات، ضمن دورة الألعاب الآسيوية التي ستُقام في الصين عام 2022. كما تمت إضافة رقص البريك دانس إلى برنامج البطولة. ويأمل المنظمون أن الرياضات الإلكترونية ستسهم في تعزيز قيمة البطولة بصورة كبيرة، نظراً للشعبية الكبيرة التي تحظى بها هذه الرياضات في آسيا،

فيما تسعى اللجنة الأولمبية الدولية إلى توسيع السلسلة الافتراضية في المستقبل. ومن الضروري العمل خلال السنوات القائمة على تعزيز ملاءمة الألعاب الأولمبية لشرائح الجمهور، والبحث عن إيصالها إلى شرائح جديدة، وهنا تبرز الرياضات الإلكترونية كفرصة مثالية لتحقيق هذه الأهداف. لذا نأمل أن نشهد إضافة الرياضات الإلكترونية إلى قائمة الرياضات الأولمبية خلال دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في فرنسا 2024، ونتطلع قدماً لمتابعتها!